ضربة جديدة يتلقاها هيرفي رونار قبل 44 يوم من كأس العالم !!

2 مايو 2018 - 4:49 م

ضربة قوية تلقاها الناخب الوطني هيرفي رونار بعدما أبعد مدرب نادي ساوثهامبتون الأنجليزي مارك هيوز، الدولي المغربي سفيان بوفال لرفضه إجراء عملية الإحماء قبل مباراة تشيلسي في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

وقرر مارك هيوز إنزال سفيان بوفال إلى الفريق الرديف، ليتدرب معه طيلة الأسبوع، وهي الخطوة التي من شأنها أن تحبط اللاعب الدولي وتقلل من جاهزيته، وهو اللاعب الذي يعول عليه الفرنسي هيرفي رونار بشكل كبير من أجل التألق في نهائيات كأس العالم روسيا 2018.

ويعيش سفيان بوفال أياما سيئة، ربما تكون الأخيرة له في فريق “القديسين”، بعدما غاب عن الرسمية في جل مباريات العودة من الدوري الإنجليزي الممتاز، وتقديمه أداءا باهتا في المباريات التي شارك فيها، وهو ما يطرح علامات استفهام كبيرة حول جاهزيته، في الوقت الذي يعتبر رونار هذا المعطى الأهم في شروطه لاستدعاء اللاعبين، وكذلك المنافسة الشرسة التي يعرفها مركز الجناج الأيسر في تشكيلة المنتخب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *